شركة جوجل علي قمة أداء الأسهم التكنولوجية هذا العام 2021 مع افاق استثمارية جديدة للشركة خلال 2022!

 

جوجل محرك البحث التابع لـ شركة Alphabet وأحد أسهم مجموعة FAANG وهي اختصار الحرف الأول لـ عمالقة التكنولوجيا الأمريكية لـ شركات الفيسبوك, أبل, أمازون, نتفلكس وأخيرا شركة جوجل. أنه خلال هذا العام 2021 فقد حققت أسهم شركة جوجل قفزة وصلت لـ 70% وهي الأفضل حتي الان مقارنة بـ سهم شركة الفيسبوك والتي أعلنت مؤخرا تغيير اسم العلامة التجارية الخاصة بها الي “ميتا” وسهم شركة أمازون وأيضا سهم شركة نتفلكس. وفقا لـ المذكرة الصادرة من جي بي مورجان فتظهر أن التداول بأسهم جوجل وغيرها من الأسهم ولكن خاصة سهم شركة جوجل كان هو الأكثر امتلاكا بين المستثمرين والأقل اثارة للجدل خلال فترة عدم اليقين التي مر بها سوق تداول الأسهم منذ وباء الكورونا العام الماضي وحتي اللحظة”.

لقد أعلنت مؤسسة Alphabet المالكة لـ شركة جوجل عن أرباح وعائدات الربع الثالث من هذا العام 2021 والتي تجاوزت تقديرات وتوقعات المحللين المتعلقة بـ مصادر العائدات من إعلانات البحث على الإنترنت ومنصة المحتوي الرقمي الأشهر عالميا YouTube والحوسبة السحابية. وقد جاءت ربحية سهم جوجل بقيمة 27.99 دولار أمريكي وتخطت الايرادات حاجز الـ 65 مليار دولار أمريكي وبالحديث عن منصة اليوتيوب فقد وصل حجم العائد من الاعلانات الي 7.20 مليار دولار أمريكي. 

بشكل عام فقد ارتفعت عائدات إعلانات شركة جوجل بنسبة تخطت الـ 43% أي ما يعادل قيمة 53 مليار دولار أمريكي وتلك هي زيادة واضحة عن نفس الفترة من العام الماضي 2020 التي كانت تعادل 37.1 مليار دولار امريكي فقط. كما أن العائدات من اعلانات يوتيوب أيضا هي الأعلي مقارنة بالأعوام الماضية حيث وصلت هذا العام الي 7.20 مليار دولار مقارنة بـ 5.04 مليار دولار للعام الماضي 2020.

الجدير بالذكر أن شركة جوجل كانت قادرة بامتياز علي تخطي التغييرات التي طرأت علي سياسة الخصوصية التي أجرتها شركة أبل علي أنظمة التشغيل الخاصة بها والتي أثرت بشكل كبير علي أداء الاعلانات علي منصة كـ فيسبوك علي سبيل المثال. كانت هذه التغييرات عبارة عن السماح لـ المستهلك بـ إلغاء الاشتراك في الإعلانات المستهدفة على تلك التطبيقات ولكن كانت جوجل قادرة علي حماية نفسها من ذلك والسبب الرئيسي يرجع الي امتلاكها لـ نظام التشغيل الأوسع انتشارا أندرويد. حيث أكدت روث بورات المديرة المالية بـ مؤسسة Alphabet أن تأثير هذه التغييرات علي عائدات اعلانات اليوتيوب كانت متواضعة للغاية وأن جوجل دائما ما كانت تراعي بند الخصوصية في جميع منصاتها.

استكمالا لـ عرض نتائج الربع الثالث لـ اداء سهم شركة جوجل, فقد ارتفع السهم اجمالا خلال هذا العام بنسبة 58% وتلك النسبة هي أكبر من ضعف المكاسب التي تم تحقيقها في مؤشر S&P 500. أنها دليل واضح علي مراهنة المستثمرين وبقوة علي قدرة شركة جوجل علي تخطي الصعوبات وأيضا بدء الأعمال التجارية فور إعادة فتح الاقتصاد العالمي والعودة الي الوضع الطبيعي خاصة وأن الشركة قد أعلنت عن أحدث هواتفها الذكية والتي تعمل ولأول مرة بـ شريحة جوجل الخاصة.

فقد كشفت Google مؤخرا عن أحدث هواتفها الذكية Pixel 6 و Pixel 6 Pro والتي تعمل لـ أول مرة بـ شريحة Google Tensor بدلاً من معالج Qualcomm الشهير. الجدير بالذكر علي أن نظام التشغيل أندرويد من جوجل يعمل علي أكثر من 3 مليار جهاز حول العالم الي أن هواتف جوجل الذكية كانت غير قادرة علي الاستحواذ علي حصة سوقية مناسبة لهذا الانتشار, ولكن مع تلك الاصدرات الجديدة, تبدو النية واضحة من جوجل علي أنها مهتمة وبشدة بالمنافسة في سوق الهواتف الذكية وذلك واضح من خلال التصميم الجديد كليا وأيضا شريحة جوجل الذكية الجديدة. كما أعلنت الشركة أيضا علي أن الأسعار ستكون في متناول الجماهير ما بين الـ شريحة 599 دولار أمريكي الي شريحة الـ 799 دولار أمريكي وهو سعر منافس مقارنة بـ أسعار هواتف السامسونغ وأيضا هواتف أبل الذكية.

جوجل والسيارات ذاتية القيادة!

وفقا لـ التقارير الصادرة مؤخرا فقد ارتفعت الايرادات المتعلقة بـ شركة السيارات ذاتية القيادة Waymo بشكل متواضع حيث وصلت الي قيمة الـ 182 مليون دولار أمريكي مقارنة بـ 178 مليون دولار أمريكي سابقا. الجدير بالذكر أن هناك حجم استثمارات ضخم في هذا المشروع وصل الي قرابة الـ 30 مليار دولار أمريكي بالتعاون مع أحد أكبر مجالس الاستثمار العالمية وهو الصندوق الاستثماري السيادي بـ أبو ظبي المعروف بـ اسم مبادلة. ما زالت التقارير المتعلقة بـ الجدول الزمني لـ هذا المشروع غير واضحة الي أنه وبكل تأكيد في ظل الاهتمام الكبير الحادث الان بـ مجال القيادة الذاتية والسيارات الكهربائية, فأن جوجل قادرة علي المنافسة وبشكل قوي في الخروج بـ Google Waymo. 

وأخيرا فقد حققت Alphabet مكاسب علي استثماراتها خلال الربع الثالث بقيمة 188 مليون دولار وهي قفزة كبيرة من 26 مليار دولار أمريكي في العام الماضي 2020. حيث استفادت الشركة بشكل كبير من الاكتتابات العامة الأولية لـ مورد تكنولوجيا المطاعم Toast وأيضا مطور البرامج السحابية Freshworks. كما أن معدل التوظيف خلال هذا الربع قد شهد نموا قويا باضافة 6000 موظف ومن المتوقع زيادة قوية أخري خلال الربع الرابع من هذا العام 2021 وأيضا العام المقبل 2022.

جوجل تستثمر مليار دولار في قسم الحوسبة السحابية “الكلاود”

بالحديث عن الايرادات المتعلقة بـ قسم الكلاود أو السحاب الالكترونية في جوجل, فقد أرتفع حجم الايرادات بنسبة 45% أي ما يعادل قيمة الـ 5 مليار دولار أمريكي. ومؤخرا أعلنت الشركة عن حجم استثمارات ضخم في مجال الحوسبة السحابية والذي يقوده الان المدير التنفيذي السابق لـ شركة أوراكل, توماس كوريان, بقيمة مليار دولار أمريكي وذلك من أجل اللحاق وبدأ منافسة الكبار في هذا المجال وعلي رأسهم شركة مايكروسوف وخدماتها السحابية المتمثلة في Microsoft Azure.

بالحديث أكثر عن أخبار مايكروسوفت وقطاع السحابة الالكترونية من Microsoft – الذي يضم سحابة Azure العامة وخدمات المؤسسات من GitHub و SQL Server و System Center و Visual Studio و Windows Server – عائدات تخطت حاجز الـ 16 مليار دولار أمريكي ، وهي ارتفاع بنسبة 31٪ على أساس سنوي. صرحت مايكروسوفت إن Azure والخدمات السحابية الأخرى قد نمت بنسبة 50% خلال هذا الربع من العام 2021. هذا النمو كان أكبر وأقوي مما توقعته شركة مايكروسوفت نفسها قبل ثلاثة أشهر.

كما ساهمت الأعمال التجارية المملوكة لـ مايكروسوفت من Dynamics و LinkedIn و Office في تحقيق ايرادات بقيمة 15 مليار دولار أمريكي متوفقة علي توقعات المحللين الماليين بنسبة 22%. كما حققت منتجات مايكروسوفت الأخري من اصدار ويندوز 11, أجهزة الحاسوب الجديدة والتي بامكانك الحصول عليها من خلال شركات حوسبة عربية, الألعاب وأخيرا الاعلانات علي شبكة البحث, أرباحا بلغت 13.3 مليار دولار أمريكي وهي زيادة بنسبة 12% عن نفس الفترة من العام الماضي والتي كانت تقدر بـ 12.7 مليار دولار أمريكي.

اجمالا, فقد ارتفع سهم شركة مايكروسوفت بـ نسبة 39٪ خلال هذا العام 2021 وهي نسبة أعلي من مؤشر S&P 500 الذي ارتفع بمقدار 22% فقط خلال نفس الفترة من العام.

طالع ايضا : اهم طرق الربح من الانترنت

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *